تمجيد
تيقظوا      تيقظو ا    يا   نيام
قد  هزم  الفجر  جنود  الظلام
يا   نائما   عن  نومك  فانتبه
ليلك   قد اسرع  في الا نهزام
يا  ذاالذي  استغرق  في نومه
انت    تنام    وربك     لا ينام
هل   تقول      انني     مذنب
مشتغل   اليل    بطيب   المنام
ربك   يدعوك     الى     بابه
قم  واسئل العفو  بغير انفصام
صل   على  سيدنا  المصطفى
احمد  لنا  الهادي عليه السلام
مدح
الصبح  بدا    من    طلعته
و  اليل  دجى  من  و فرته
فاق  الرسلا  فضلا  و علا
ا  هدى  السبلا  لد  لا  لته
كنز ا  لكرم  مو لى  ا لنعم
ها د ي ا لا مم  لشر يعته
ازكى النسب اعلى الحسب
كل  ا لعر ب  في  خد مته
سعت ا لشجر نطق ا لحجر
شق ا لقمر با ش ا ر ته
جبر يل ا تى ليلة ا سرى
و ا لرب د عا  لحضر ته
نا ل  ا لش رفا والله عفا
عما   سلفا   من  ا  مته
فمحمد  نا   هو  سيد  نا
فا  لعز  لنا   لا  جا  بته
 

 

الخميس 8 يوليو 2010

أكثر من مليون زائر يحيون ذكرى وفاة الامام علي الهادي(عليه السلام) بسامراءوسط إجراءات أمنية

 بعد توافد الملايين من المسلمين "شيعة وسنه" لأكثر من 12 محافظة عراقية الى مدينة الكاظمية المقدسة في بغداد احياء لذكرى استشهاد الامام موسى بن جعفر (عليه السلام) ، وعلى مدى اسبوع كامل تقاطر الملايين منهم . واليوم الخميس بدأ الكثير من الزائرين بالرجوع امنين الى ديارهم .

وأكد الحاج فاضل الانباري الامين العام للعتبة الكاظمية المقدسة ، بان"عدد زوار الامام الكاظم قد فاق الاعداد للسنوات الماضية وبحسب الاحصائيات التي لدينا فان الزائرين داخل الصحن الشريف بلغ خمسة ملايين ونصف ، اما عدد الزوار خارج الصحن أي في الازقة والطرقات اكثر من هذا العدد بكثير وعليه فيمكن القول بان عدد الزوار هذا العام قارب العشرة ملايين زائر ".

وتابع الابناري "شارك اكثر من 1600 موكب خدمي مهمتهم تقديم الماء والشاي والطعام وتوفير المغاسل والحمامات والمبيت للزوار الكرام وتوزعت هذه المواكب على مختلف المحافظات العراقية "، مضيفا" لقد شارك اكثر من 250 موكب للعزاء من داخل العراق وخارجه حيث شارك وفد دولة البحرين ودولة باكستان والهند وايران بهذه المناسبة الاليمة".

وبخصوص توفير الكادر الخدمي للزائرين ، بين الانباري " وفرت ادارة العتبة الكاظمية الكثير من الكادر الخدمي ووصل عددهم الى 2500 منتسب توزع بواقع 1700 من العتبة الكاظمية و500من العتبات العباسية والحسينية والعلوية والكثير من المتطوعين لخدمة الزائرين ".

وعن ابرز المسؤولين الذين زاروا الامام الكاظم (عليه السلام) ، قال الانباري "تقاطر على العتبة الكاظمية الكثير من المسؤولين منهم رئيس مجلس محافظة بغداد ومحافظ بغداد واعضاء مجلس المحافظة والكثير من اعضاء البرلمان العراقي السابق والحالي والقائد العام للقوات المسلحة ووزيري الدفاع والداخلية وعدد من الوزراء والشخصيات الحكومية ".

ومن ناحية الخدمات ودور الوزارات العراقية فيها ، اكد الانباري" لقد ساهمت عدد من الوزارات العراقية منها وزارة الكهرباء التي وفرت الطاقة الكهربائية اللازمة للزائرين ووزارة النقل بتسهيل حركة الزائرين ووزارتي الداخلية والدفاع اللتان كان على عاتقهم الجهد الاكبر في تأمين حركة الزائرين على عموم الطريق من البصرة وحتى بغداد وديالى ".

واضاف الانباري " لحد الان الخميس لم تنتهي الزيارة الكاظمية بل سيكون سوم عد زيارة النساء والكثير ومن الوفود العربية التي لم تصل اليوم ، ويحتمل انتهاء الزيارة بعد غد السبت او الاحد".

وشوهد الكثير من القنوات الفضائية التي قامت بالنقل المباسر لمراسيم الزيارة الكاظمية كقنوات (الفرات والمسار وبلادي والانوار1 و الانوار2 والعهد والعراقية والغدير والسلام) والمئات من الوكالات الاخبارية والمواقع الالكترونية والاذاعات العربية والعراقية .   

من - الوكالة الاسلامية + وكالات اخرى


 
مدخل  
اخبار عالمية  
قصص الاولين و الاخرين  
آراء  
ادعية و زيارات  
رسائل  
اتصل بنا  
أرشيف  


     

جميع الحقوق محفوظة  2003