تمجيد
تيقظوا      تيقظو ا    يا   نيام
قد  هزم  الفجر  جنود  الظلام
يا   نائما   عن  نومك  فانتبه
ليلك   قد اسرع  في الا نهزام
يا  ذاالذي  استغرق  في نومه
انت    تنام    وربك     لا ينام
هل   تقول      انني     مذنب
مشتغل   اليل    بطيب   المنام
ربك   يدعوك     الى     بابه
قم  واسئل العفو  بغير انفصام
صل   على  سيدنا  المصطفى
احمد  لنا  الهادي عليه السلام
مدح
الصبح  بدا    من    طلعته
و  اليل  دجى  من  و فرته
فاق  الرسلا  فضلا  و علا
ا  هدى  السبلا  لد  لا  لته
كنز ا  لكرم  مو لى  ا لنعم
ها د ي ا لا مم  لشر يعته
ازكى النسب اعلى الحسب
كل  ا لعر ب  في  خد مته
سعت ا لشجر نطق ا لحجر
شق ا لقمر با ش ا ر ته
جبر يل ا تى ليلة ا سرى
و ا لرب د عا  لحضر ته
نا ل  ا لش رفا والله عفا
عما   سلفا   من  ا  مته
فمحمد  نا   هو  سيد  نا
فا  لعز  لنا   لا  جا  بته
 

 

الاحد 19 فبراير2012

رسالة السيد الموسوي على ايام الحزن العالمي 22 – 26 ربيع الأولى بمناسبة وفاة حامي الرسالة حضرة أبو طالب عليه السلام

رسالة السيد الموسوي على ايام الحزن العالمي

 22 – 26 ربيع الأولى بمناسبة وفاة حامي الرسالة حضرة أبو طالب عليه السلام

نعم، لقد ساعدت الرسول (ص) - نعم الرسول (ص)
ساعدت بهذا السيف الذي يضيء مثل النور (قول حضرة أبو طالب عليه السلام)

في سورة النساء من القرآن الكريم الذي مصدر البقاء، ويضمن لسحب الإنسانية الجاهلة من الظلام نحو التنوير، يقول الله تعالى:
يٰٓاَيُّهَا الَّذِيْنَ اٰمَنُوْٓا اِذَا ضَرَبْتُمْ فِيْ سَبِيْلِ اللّٰهِ فَتَبَيَّنُوْا وَلَا تَقُوْلُوْا لِمَنْ اَلْقٰٓى اِلَيْكُمُ السَّلٰمَ لَسْتَ مُؤْمِنًا ۚ تَبْتَغُوْنَ عَرَضَ الْحَيٰوةِ الدُّنْيَا ۡ فَعِنْدَ اللّٰهِ مَغَانِمُ كَثِيْرَةٌ ۭكَذٰلِكَ كُنْتُمْ مِّنْ قَبْلُ فَمَنَّ اللّٰهُ عَلَيْكُمْ فَتَبَيَّنُوْا ۭاِنَّ اللّٰهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُوْنَ خَبِيْرًا (سورة نساء آية94)

وفقا لحديث، مرت بعض الصحابة من منطقة حيث كان راعيا رعي شاة له. برؤية بعض المسلمين القادمين نحوه، سلم الراعي. يعتقد بعض هؤلاء الصحابة أنه يطرح نفسه على انه مسلم لإنقاذ حياته ولذلك قتلوه بدون أي تحقيق وذهبوا إلى النبي (ص) مع الشاة (كغنيمة) و على هذا جاءت هذه الآية (صحيح البخاري، الترمذي تفسير سورة النساء). بعض الروايات تكشف أن قال النبي (ص) انكم في مكة المكرمة تجبروا على إخفاء إيمانكم مثل هذا الراعي) (صحيح البخاري، كتاب الديات).

جعل الواضح في الآية المذكورة أن الإيمان هو رضا القلب، لذلك، قال الله تعالى في القرآن الكريم:

قَالَتِ الْاَعْرَابُ اٰمَنَّا ۭ قُلْ لَّمْ تُؤْمِنُوْا وَلٰكِنْ قُوْلُوْٓا اَسْلَمْنَا وَلَمَّا يَدْخُلِ الْاِيْمَانُ فِيْ قُلُوْبِكُمْ (سورة الحجرات آية 14)

على هذا الأساس، كان حضرة أبو طالب (ع) ليس فقط المؤمن بالقلب إنما هو كامل الإيمان. لو حضرة أبو طالب (ع) أعلن إيمانه، لما قادرا على دعم ومساعدة ختم الرسل (ص) علنا. اخفاء إيمانه كإجراء وقائي كان يتماشى مع مؤمن آل فرعون الذي كان قد ساعد نبي موسى كليم الله (عليه السلام) عن طريق إخفاء عقيدته. كما قال الله تعالى:

وَقَالَ رَجُلٌ مُّؤْمِنٌ ڰ مِّنْ اٰلِ فِرْعَوْنَ يَكْتُمُ اِيْمَانَهٗٓ اَتَقْتُلُوْنَ رَجُلًا اَنْ يَّقُوْلَ رَبِّيَ اللّٰهُ وَقَدْ جَاۗءَكُمْ بِالْبَيِّنٰتِ مِنْ رَّبِّكُمْ ۭ وَاِنْ يَّكُ كَاذِبًا فَعَلَيْهِ كَذِبُهٗ ۚ وَاِنْ يَّكُ صَادِقًا يُّصِبْكُمْ بَعْضُ الَّذِيْ يَعِدُكُمْ ۭ اِنَّ اللّٰهَ لَا يَهْدِيْ مَنْ هُوَ مُسْرِفٌ كَذَّابٌ (سورةالمومن آية28)

إذا يطلق على مؤمن آل فرعون الذي يخفي إيمانه لانقاذ النبي موسى (عليه السلام) المؤمن ثم حضرة أبو طالب (عليه السلام ) الذي يخفي إيمانه لدعم ومساعدة سيد الأنبياء يمكن أن يسمى المؤمن الأعظم.
التعاطفه والتضحيته والمشاعره للرسول الكريم (ص) وتحمل جميع أنواع المشاكل والصعوبات لأجل النبي (ص)، لدرجة أن قبل حصر في شعب أبي طالب (ع)، وعدم سماح الأضرار لحقت رسول (ص ) طوال حياته هي الحقيقة أن لا يمكن لأحد أن ينكر. إذا حضرة أبو طالب (ع) لم يكن على الإيمان ثم هناك سؤال على أمة مسلمة كلها أن ما كان تعاطف وحب وتضحية حضرة أبي طالب (ع) وتحمل جماعيا جميع المشاكل والصعوبات ؟

هذه روح التضحية والحب والمشاعرمن أبي طالب (ع) لخاتم الأنبياء (ص) هو دليل واضح ومشرق لكون حضرة أبو طالب (ع) كامل الإيمان. وأود أن أطلب من علماء الأمم أن يريني حتى أضعف الروايات الذي فيه نقل عن أبو حضرة طالب (ع) يشكو للنبي (ص) أنه شاتم آلهته.
نعم، فإن تاريخ اقول بالتأكيد ان نقل حضرة أبو طالب (ع) الشكاوى من الملحدين والمشركين إلى النبي (ص) أن المشركين يقول انكم لعن آلهتهم. يا رسول (ص) هذه رغبتهم انكم لا تلعن آلهتهم.
ان تکف عن شتم الهتهم (سيرة النبوية مع إطار سيرة حلبية، طبعة-I)
النطق ب(آلهتهم) وليس ب(الهتنا) هو حجة قوية على أن حضرة أبي طالب (ع) كان موحد وكامل الإيمان وأبقى إيمانه الكامل في رسالة النبي (ص). بعض اشعاره المدرجة في الكتب التاريخية المختلفة يقف شاهدا:
ودعوتني و علمت انک صادق ولقد صدقت و کنت ثم امينا
و قد علمت بان دين محمد من خير اديان البريه دينا
فوالله لن يصلو ا اليک بجمعهم حتی او سد نی التراب دفينا. (تاريخ أبو الفداء)

عليک الناس ليس له شريک هوالوهاب و المبدی المعيد
و من تحت السماءله بحق و من فوق السماءله عبيد (ديوان ابو طالب)

يا شهد الله علی فاشهد انی علی دين النبي احمد
من ضلّ فی الدين فانا المهتدی(شرح النهج ، طبعة 3، صفحة 315)

جعل المقاطع المذكورة ايمان حضرة أبي طالب (ع) واضح وضوح الشمس.


سلسلة أصل حضرة أبو طالب (ع) هي على النحو التالي:
ابوطالب بن عبدالمطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصی بن کلاب بن مره بن کعب بن لوي بن غالب بن فهربن مالک بن نصر بن کنانه بن خزيمه بن مدرکه بن الياس بن نذربن نزاربن معد بن عدنان بن عادبن عور بن تاموربن بعوربن يعرب بن يشجب بن نابت بن اسماعيل بن ابراهيم بن تارخ بن ساروغ بن ارعواءبن فانع بن عابر بن شامخ بن ارفخشدبن سام بن نوح بن لمک بن متوشلخ بن خنوخ بن برد بن مهلابيل بن لعوف بن انوش بن شيث بن آدم (مواهب الوهب).

اتفق علماء الإسلام على أن أجداد حضرة أبي طالب (ع) كانوا على دين وعند آئمة محققين من أهل الإسلام ليس أي من الأجداد النبي (ص) كان ملحد أو مشرك بل جميع كانوا موحدين والمؤمنين. ولذلك، الإمام فخر الدين الرازي يقول ما يلي:

قال الرسول الكريم (ص)، لم ازل انقل من اصلاب الطاهرين الی ارحام المطهرات قال الله تعالیٰ ان ما المشرکون نجس فوجب ان لايکون احد من اجداده مشرکا و قد ارتضیٰ کلامه هذا ايمة محققون۔(سيرة النبوية مع إطار سيرة حلبية، طبعة-I)

ولما ارادالله انتقال النور من جدة عبدالمطلب تزوج فاطمه بنت عمرو بن عائذ بن عمرو بن مخذوم فولدت ابا طالب و عبدالله والد النبي صلی الله عليه وآله وسلم (سيرة النبوية )
ومن هذا عرفت أن حضرة عبد المطلب والد حضرة أبي طالب (ع) موحد ومؤمن الذي كان جد النبي الكريم (ص) وأمير المؤمنين علي (ع) وتتذكر احترامه وكرامته حتى وجود سورة الفيل في القرآن و واقعة أبرهة موجودا في تاريخ البشرية.

عندما هاجم أبرهة الكعبة قال حضرة عبد المطلب لله: ياالله! الإنسان يحمي ماله، عليك أن تحمي أموالك والسلع أي الكعبة. ولا تغلب اي شئ سلطتكم (طبقات ابن سعد، طبعة-I)
كيف يمكن لأحد أن يشك في إيمان بالله من قبل مثل هذه الشخصيات اللاتي كامل الإيمان ؟
بعد وفاة حضرة عبد المطلب، اعلن أبا طالب (ع) سيد العرب، والذي كان يقوم بواجب حماية شمعة الرسالة. يقوم حضرة أبو طالب (ع) في رعاية وحماية الرسول (ص) بطريقة الذي حير المؤرخين. كتب العلامة شبلي النعماني ما يلي:
أحب حضرة أبو طالب (ع) الرسول (ص) كثيرا أنه لم رعى حتى أطفاله، وعندما ذهبت الى النوم تولى دائما له (ص) على طول، وكلما خرج، وأخذ منه على طول (سيرة النبي، طبعة-I، صفحة 112)
وفقا للمعصوم (ع)، حضرة أبو طالب (ع) يحق أجر مزدوج. انه ليس فقط مؤمن ومسلم لكنه أيضا ضحى بنفسه وشخصيته للنبي الإسلام (ص). انه يفضل شخصية الرسول (ص) على راحته و كرامته وشرفه و عظمته واحترامه. هذا هو السبب أن هناك قول من الإمام الباقر (ع) أنه إذا وضع ايمان العالم كله في جزء واحد و وضع إيمان أبي طالب (ع) في الجزء الآخر، جزء أبي طالب (ع) ما زالت ثقيلة. هذا هو السبب انه هو الذي عزز اساس الإسلام وكان حاميا للنبي (ص) والشخص الذي عرف العالم الإنسانية إلى الإسلام.
كان فصاحة وبلاغة حضرة أبي طالب (ع) ليس لها أي مثل في العالم العربي.
وفقا تاريخ ابن كثير كان حضرة أبو طالب (ع) يقول اشعار فصيح و بليغ بحد ان تجد ردها صعب جدا في الأدب العربي. وقد اعترف هذا وصفه من قبل العالم كله (البداية والنهاية، طبعة-III)

بعث سيد العرب هذه مقاطع إلى الملك الحبش مما يدل على علمه وكرامته واحترامه في الملوك في ذلك الوقت والخبرة السفراء.
"يعرف أهل التقوى ومحترم أن محمد (ص) هو وارث موسى (عليه السلام)، والمسيح ابن مريم. في نظرنا جلبوا نفس الهداية كهدية أن كلا منهما قد جلبا. . . (يا نجاشي)، وأنت مثل هذا الشخص، كلما شعب من الأمة المحمدي (ص) جاءوا إليك، عادوا مشيدا لكم ولم تجلب تجربة سيئة معهم "(المستدرك الحاكم، طبعة-2، مع مرجع ابن اسحق)

نجل هذا أبي طالب (عليه السلام)، حضرة جعفر الطيار (ع) بعرض فصاحته قبل نجاشي اتخذ دفاع الإسلام و النبي الإسلام (ص) والمعتقدات الإسلامية بطريقة ان يعود الملحدون من مكة المكرمة بخيبة أمل.
هناك قول رسول الكريم (ص) أنه لا تنطوي في أشياء شريرة حتى في عصر الجاهلية، و انه ولد بالنكاح الإسلامي. . . وأنه دائما نقل من الأصلاب الطيبة إلى الأرحام المطهرة"(مدارج النبوة، طبعة-II، شاه عبد الحق محدث دهلوي)
وتم احتفال نكاح الإسلامية للرسول الكريم (ص) مع السيدة خديجة (ع) من قبل حضرة أبي طالب (ع).
الحمد لله الذی اذهب عنا الکرب ورفع عنا الهموم(مدارج النبوة جلد دوم صفحه 45)
”الحمد لله الذي جعلنا من ذرية ابراهيم و ذرع اسمعيل (ابن الخلدون)
فضائل ومناقب حضرة أبي طالب (ع) كثير بحيث حتى سلسلة الكتب لا يمكن تغطيتها. واعطيت رعاية حضرة أبي طالب للنبي الكريم (ص) شهادة من الله بقوله: (الم يجدك يتيما فاوى (سورة والضحى، الآية 6).

العلامة شبير احمد عثماني في تفسير هذه الآية يقول: انه (ص) ظل تحت رعاية جده (عبد المطلب) حتى سن 8 سنوات. وكان وكل شرف هذه الدراليتيم إلى عمه كثير الحب أبي طالب (ع). وانه لم دخر اي جهد في دعم واحترام ومساعدة و اتباعه (ص). (تفسيرعثماني)

تملاء كتب التاريخ بحب وتضحية وعطف ورعاية وحماية من حضرة أبي طالب (ع) للرسول الكريم (ص). ورد في المذكرة ان لا يمكن للملحدين من مكة المكرمة أن يسبب أي ضرر للرسول الكريم (ص) على الرغم من نفاقهم و القمع والمؤامرات والنفوذ والسلطة والخوف أثناء حياة أبي طالب (ع) وبعد وفات محسن له ومربيه، قمع و ظلم الملحدين زادت إلى حد أن رسول الكريم (ص) اضطرت الى ترك وطنه و اخذ الهجرة. هذا هو السبب أن أعلن رسول الكريم (ص) عام وفاة هذه الشخصية العظيمة والحامي للإسلام وأهل الإسلام المظلوم الكبير كــــ عام الحزن.

وينبغي أن يوضع في الاعتبار أن ما رسول (ص) يقول ينبغي القيام به وبكل ما جاء به وأمامه، وانه لا يزال صامتا، يسمى سنة. هل احييت الحداد أيضا لأي غير مؤمن ؟
هل جزاء الإحسان إلا الإحسان
لا يوجد سوى اثنين من الشخصيات في هذا الكون الذين أمطرا حياتهما، والثروة، والشرف عليه (SAAW) والذرية لرسول (ص). واحدة هي والدة سيدة زهراء(ع) حضرة السيدة خديجة (ع) و آخر والد علي المرتضى (ع). هل تحدث عن محاسن و اوصاف هذه الشخصيات ليست إلزامية لكل عاشق الرسول (ص)؟

اليوم يواجه العالم الإسلامي مع الأخطار وكل دولة ومسلك تحت هجوم من ابرهة هذا العصر على أساس الذي ليس فقط جميع الدول المسلم مستاؤون بل مخيف، وأصبحت هدفهم واحدا تلو الآخر وأنه من المؤسف أن حكام مسلمون خدام القوى الاستعمارية، ومشغولون قطع نفس الفرع من شجرة على الذي يجلسون.
هذا هو السبب أيضا ان يحاسب باكستان لأنه يبقي نظرية الإسلام. إذا أردنا أن ننقذ أنفسنا من ابرهة هذا العصر وعملائهم ثم علينا اتباع سيرة أبي طالب (ع).

باتباع سنة الرسول (ص) في جميع أنحاء باكستان مثل جميع أنحاء العالم بمناسبة اليوم الحزن العالمي وإعطاء تعزية حامي الرسالة (ع) إلى رسول الكريم (ص) وأهل بيته (ع)، نعلن التزامنا بمواصلة رفع كلمة الحق لحماية وكرامة الإسلام، وباكستان، والمشاهير الإسلام، شعائرالإسلام والعالم الإسلامي. وسنواصل أيضا دعمنا للمظلوم ، وندين العالم المضطهدة والوحشية والعدوان ولن يتردد حتى في التضحية حياتنا في طريق الصدق.
غبار قدم خدام أبي طالب (ع)
آغا السيد حامد علي شاه الموسوي
(رئيس لتحريك نفاذ فقه الجعفرية و زعيم الشيعي الأعلى)

من - www.tnfj.org


 
مدخل  
اخبار عالمية  
قصص الاولين و الاخرين  
آراء  
ادعية و زيارات  
رسائل  
اتصل بنا  
أرشيف  


     

جميع الحقوق محفوظة  2003